Entri yang Diunggulkan

alasan mencintai

*Aku bisa jadi diriku sendiri kalau aku sama kamu *senang hanya berdua *Karena kamu bikin aku senang, senang, senang, senang yang ga pernah ...

Jumat, 13 April 2012

اللغة العربية

اللغة العربية فرع من فصيلة اللغات السامية، و قد كتب لها الخلود بسبب نزول القرآن الكريم بها، قال تعالى: (و إنّه لتنزيل رب العالمين. نزل به الروح الأمين. على قلبك لتكون من المنذرين. بلسان عربي مبين).[الشعراء:192-195]. و لذلك انتشرت اللغة العربية انتشارًا واسعًا، كما لم تنتشر أية لغة أخرى من لغات العالم، فهي اللغة التعبديّة للمسلمين في جميع بقاع العالم. و لقد اتسمت اللغة العربية بسمات اللغة العالمية، فهي لغة ديمقراطيّة لا تخاطب الكبير بخطاب، و الصغير بخطاب آخر، فالضمير أنا يستخدمه كل متكلم عظيمًا كان أم وضيعًا، وكذلك بقية الضمائر، و أسماء الإشارة، كما أنها لا تخلط بين ضمير المفرد و ضمير الجمع، فيقول سبحانه و تعالى: (إنني أنا الله لا إله إلا أنا فاعبدون).[طه:15] ويقول سبحانه عن رسول الله صلى الله عليه و سلم : (قل إنما أنا مثلكم يوحى أليَّ)[الكهف : 110]. و يقول سبحانه : (خذ من أموالهم صدقة). [التوبة، آية: 53]، ويقول: (خذوا زينتكم عند كل مسجد). [الأعراف:31]. و تعد اللغة العربية ثالثة لغات العالم الحديث من حيث انتشارها، وسعة مناطقها، كما تعد إحدى اللغات الست التي تكتب بها وثائق الأمم المتحدة. و تشغل اللغة العربية مركزًا جغرافيًا مهما في العالم، و لها تاريخ طويل متصل، يصل إلى ستمائة و ألف سنة على الأقل: لغة حديث و أدب، و علم، أدت مهمتها عبر عصورها التاريخية ــــــ و ما زالت ــــــ تعطي بمقدار ما يعطيها أهلها من اهتمام و عناية، و تتراجع بمقدار تراجع أهلها عن مجال العلم و الحضارة.